recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

نساء السودان الرائدات (عائشة موسى السعيد)

عائشة موسي السعيد من نساء السودان الرائدات



هي من مواليد الابيض درست بها المراحل الأولية ، ثم التحقت بمدرسة أم درمان الثانوية ضمن رفع العقد الثاني من عمرها ثم درسة المراحل المتوسطة بالابيض ،حصلت علي شهادة التربية والتدريس من معهد تدريب المعلمات بأم درمان، ثم حصلت علي الماجستير لتدريس اللغة الإنجليزي كلغة ثانية من جامعة مانشستر بإنجلترا ،ودبلوم تدريس اللغة الإنجليزية كلغة اجنبية من جامعة ليدز، وشهادة تدريب المعلمين لتدريس اللغات بالولايات المتحدة الأمريكية .
عملت في كلية اللغة الإنجليزية والترجمة بجامعة الأمير سلطان بالرياض بعد كلية اللغات والترجمة بجامعة الملك سعود .
قبل سفرها للسعودية عملت معلمة للغة الإنجليزي بالمدارس الثانوية ثم مختصة لغة انجليزية بإدارة معاهد التأهيل التربوي بوزارة التربية والتعليم ثم مدير عام بالإنابة لإدارة التأهيل التربوي بالخرطوم. السكن الدائم حلفايا الملوك


وتقول عائشة موسى في مداخلة لها  بموقع سودانين اون لاين انها عندما انضمت لعضوية هذه المؤسسة(سودانين اون لاين ) الراقية...كانت حليمة من أول الأصوات التي رحبت بي.. ولا أكتمك إن سعادتي بها كان بها شيء من خيلاء وهي تضيف لتقديمي إنني معلمتها للغة الإنجليزية..فجاءني الترحيب يحتوي على عبارة أخرى من عضوات اللجنة ترجمتها: " أهلاً بك يا عائشة..إذن أنت من النساء العظيمات اللائي وقفن وراء هذه الصحفية العظيمة التي نفخر بها!" أعتز كثيراً إنني شاركت في تعليم نساء يبنين العالم ...مثل حليمة ومثلك وزميلاتكن في الداخل والخارج وفي جميع المجالات... هذا هو الصوت الجهوري الذي نريده يحدث التغيير.. هؤلاء هن بناتي كالجسور تعبر عليها التائهات إلى الدروب الآمنة.. تحياتي لك لهذه اللفتة يا سعاد... والتحية لك ياحليمة علي هذا التميز العالمي...
 و Keep moving up for Women Cause across the World!
فقد أسعدتني وما كنت أدري أن لي بين الكواكب برج
فأنا بالدواة والحبر شبل، ليس لي غير الطباشير هرج
مع خالص الود والتقدير لكما. عائشة موسي

وهذه مداخلة من معجبيها ♥
سلام لك في العالمين يا عائشة موسي السعيد.
سلام لك يا أيتها القادمة من مروج المجد الباذخ.
سلام لك يا إبنة الشيخ الجليل معلم الأجيال موسى السعيد
سلام لك ياوارثة العلم والأدب والكرم المعنعن أباً عن أم عن جد وجد جد.
سلام لك يا ناقلة العلم وحافظة رسالة العلم.
سلام لك يا رفيقة ووريثة أفخم العقول: محمد عبد الحي محمود.
سلام على محمد عبد الحي في العالمين.
سلام لك يا أم الوضاح وشيراز ومحمد المعتز وريل ويا من حملت الحمل الثقيل وأديت الأمانة فصاروا بفضلك ليسوا أبناء وبنات محمد وعائشة فقط وإنما أصدقاء وشركاء فيما حلمتما به ذات يوم وأسستما له بالعلم بالشعر بالنثر والود والكرم.
 سلام لك يا صاحبة الدار المفتوحة والوجه البشوش والقفشة الذكية والملاح الطاعم والشاي الكارب. يا أختي العزيزة ويا أعز الأصدقاء سلام إليك.



عن الكاتب

اخبار السودان ، مدون عربي سوداني محب لمجال التقنية والعلوم والتوثيق والثقافة ، اسعى لتقديم الافادة للناس ،

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للاشتراك في بريد الموقع السريع لتصلك اخبار السودان واسعار العملات اولاً بأول

إتصل بنا

مدونة اخبار السودان

مدونة أخبار السودان مدونة سودانية تشمل جميع الاخبار المحلية والعالمية لحظة بلحظة وتنشر المدونة الاخبار السياسية و الاقتصادية والفنية من جميع المصادر الموثوقة

جميع الحقوق محفوظة

اخبار السودان

2017