البطل محمد عبداللطيف في زمة الله اليوم السبت الموافق 7 يوليو 2018 (الجيقي Mohammed Koroghly ) انا لله وانا اليه راجعون البطل محمد عبداللطيف في زمة الله اليوم السبت الموافق 7 يوليو 2018 (الجيقي Mohammed Koroghly ) انا لله وانا اليه راجعون - اخبار السودان
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

البطل محمد عبداللطيف في زمة الله اليوم السبت الموافق 7 يوليو 2018 (الجيقي Mohammed Koroghly ) انا لله وانا اليه راجعون

البطل محمد عبداللطيف في زمة الله اليوم السبت الموافق 7 يوليو 2018 (الجيقي Mohammed Koroghly ) انا لله وانا اليه راجعون


ناشطون سودانيون : وفاة الشاب والبطل السوداني محمد عبداللطيف (الجيقي) ابن مدينة الكلاكلة على إثر حادث حركة بدولة قطر صباح يوم السبت الموافق 7 يوليو



لاحول ولا قوة الا بالله
انا لله وانا اليه راجعون
اللهم نقه من الذنوب كما ينقى الثوب الابيض من الدنس
اللهم باعد بينه وبين خطاياه كما باعدت بين المشرق والمغرب
اللهم اغسله من خطاياه بالماء والثلج والبرد
اللهم اجزه بالحسنات احسانا 
وبالسيئات عفوا وغفرانا 
اللهم اجعل قبره روضة من رياض الحنة
ولاتجعله حفرة من حفر النيران
اللهم ابدله دارا خيرا من داره 
واهلا خيرا من اهله

"من سيكيورتي الى بطل كمال أجسام"


تقول عزة صلاح انا أؤومن بأننا نلتقي الاشخاص في حياتنا وتربطنا بهم علاقة انسانيه لسبب ما، وتجمعنا الاقدار بمن حولنا من اجل حِكمة ما.
وجمعتني الأقدار بأبو ايفا "محمد عبداللطيف" رحمه الله لأشارككم مالاتعرفونه عن هذا الانسان الخلوق ومدى الاصرار والعزيمة التي كان يملكها.
محمد عبداللطيف كان يعمل سيكورتي براتب لايتجاوز ٢٠٠٠ ريال، وكان طموحة اكبر بكثير من واقعة، كان ينهي عمله الذي يستمر لساعات طويلة ويذهب للصالة الرياضية للتمرن، الى ان ابتسم الحظ له وقابل من ساعده في تغيير وظيفته اثناء تمرنه في الجم. انتقل لعمل في الحرس الأميري ثم انتقل بعدها ليعمل كمدرب شخصي واصبح اكثر احترافية في كمال الاجسام وشارك في بطولات عالمية واصبح شغفه مصدر رزقه ومؤخرا انتقل للعمل في نادي السد كمدرب في صالة النادي وايضا استمراره في ان يكون مؤثرا في مجال رياضة كمال الإجسام بإلقاء المحاضرات التي تتعلق بالصحة واستطاع ان يبني قاعدة جماهيرية كبيرة في مواقع التواصل الإجتماعي بشخصيته المؤثره.
محمد كان يحفظ أجزاء كثيره من كتاب الله وجانبه الديني قوي مع اهتمامه بالعِلم والتطور وتحفيزه للآخرين وكان لا يضيع حضور اي ورشة تدريبي لي.
كنت اقول له، محمد على الناس ان يستمعو الى قصتك حتى تحفزهم!
كان يقول: عزا، نخطط لها قريبا ان شاء الله 💔
محمد كان يرى ان نجاح الاخرين نجاح له ولا يتردد بتقديم المساعدة لكل من يعرف او لا يعرف حتى لو كان على حساب راحته ووقته.
كان يقول: "عزا طموحي ان افتح مشروعي الخاص واصبح بزنس مان في مجال الرياضة 💔"
والله انه لم يبخل علي بالنصيحه والدعم اللامشروط.


—-
شفتو كيف الدنيا تسلب الأرواح سريعا؟ ومازال البعض منا يحقد، يكره، يخاصم، يعاير، يتكبر، ..الخ كم نحن ساذجون!
اللهم لا اعتراض على حكمك، ربي يرحمك ويغفر لك ويعوض شبابك الجنه.
طلبتكم، تصدقو بإسمه وادعو له بالمغفرة والرحمة.

عن الكاتب

اخبار السودان ، مدون عربي سوداني محب لمجال التقنية والعلوم والتوثيق والثقافة ، اسعى لتقديم الافادة للناس ،

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للاشتراك في بريد الموقع السريع لتصلك اخبار السودان واسعار العملات اولاً بأول

إتصل بنا

مدونة اخبار السودان

مدونة أخبار السودان مدونة سودانية تشمل جميع الاخبار المحلية والعالمية لحظة بلحظة وتنشر المدونة الاخبار السياسية و الاقتصادية والفنية من جميع المصادر الموثوقة

جميع الحقوق محفوظة

اخبار السودان

2017